ثقافة

الباحثة الجزائرية مراد مريم: أجري حاليا بحوثا وتجارب لإيجاد لقاح لكورونا

الجزائر – كشفت البروفيسور والباحثة الجزائرية، مراد مريم، في أول تصريح لها للإذاعة الجزائرية في حوار حصري لإذاعة سطيف المحلية  بعد تعيينها عضوا في الأكاديمية العالمية الأمريكية للعلوم :”أنها تعكف على إجراء بحوث وتجارب  لإيجاد لقاح لفيروس كورونا  من خلال الإشراف على مخبر علمي متخصص بنيويورك”.

وأوضحت البروفيسور مريم مراد، أن هذا الانتخاب إنما جاء عقب الانجازات المتميزة والمتواصلة في البحث العلمي “.

وأضافت تقول :” انه يجب أن يحظى الباحث للظفر بهكذا منصب بإجماع أصوات الأعضاء ، وعليه يجب أن يعلم الجميع أن الأبحاث التي أقوم بها مع الفريق الطبي لها علاقة بتقوية نظام المناعة “.

ونشرت البروفيسور أزيد من 170 ورقة علمية  في تخصصات علمية ومنها علاج  السرطان ولديها أعمال متعددة ومنها تطوير علاجات للسرطان.

وأضافت قائلة: “أما في الأشهر الأخيرة فقد انصب اهتمامنا في المخبر الذي أشرف عليه على الأبحاث الخاصة بجائحة كورونا ونحن الآن منكبون على إيجاد إجابة لعدة تساؤلات”.   

و استحسنت الباحثة الجزائرية ، مراد مريم ، اتصال رئيس الجمهوية عبد المجيد تبون بها لتشجيعها وتشجيع الكفاءات العلمية الجزائرية بالخارج . مجددة شكرها للرئيس على الاهتمام الذي أولاه للعلوم والبحث “.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق